ما وراء القشرة

السبب الحقيقي للقشرة وأفضل علاج طبيعي 

سأحدتكم عن السبب الحقيقي ما وراء القشرة  وعلاجها

فما هي القشرة وما علاجها وما سببها ؟

ما هي القشرة ؟

ببساطة هي تقشر فروة الرأس, إذ تتقشر طبقات الجلد في فروة الرأس قبل أوانها وعادة ما تكون دورة تجدد خلايا جلد فروة الرأس كل شهر فتنمو هذه الخلايا فتزول. لكن عند المصابين بالقشرة فان تجدد جلد فروة الرأس يكون أسبوعيا أي سبعة أيام بدل من شهر كامل .

ما وراء القشرة

إن العلاج الحالي المتصدر هو شامبو هيدأندشولدرز الذي يستخدمون في تركيبه بيريثيون الزنك pynithone zinc.يعد بيريثيون الزنك مضادا للفطور والبكثيريا, لذا فإنه يقتل المكروبات في فروة الرأس ويخلص الشخص من القشرة على الأقل بشكل مؤقت.

لكن المشكلة في هذا العلاج هو حظره في أوروبا لأنه يسبب بعض السمية للأعضاء التناسلية .

ما وراء القشرة

شأنه شأن جميع المواد الكيميائية والأدوية التي لها دائما تأثيرات جانبية.حدد العلماء نوع من الفطور مسؤولا عن تسبب القشرة يدعى الملاسيزية malassezia.

إنه جزء من الميكروبات الطبيعية (الفلورا أو النبيت) الموجود على جلدنا لكنه أصبح مؤديا.
فهو يتحول بشكل مفرط إلى ميكروب ممرض حين تغيرت الحالة أو البيئة. إنه كسائر الميكروبات يعيش في مجموعات تنوع الميكروبات داخل أجسامنا وعلى جلودنا بصورة كبيرة.
لدا حين يحدث اختلال في التوازن تغير بعض الميكروبات شكلها وتقوم بأشياء غريبة .

 جهاز مناعتي

الجهاز المنعاتي :

تحفز الجهاز المناعي لاستجابة دفاعية وتسبب إلتهابات وأدى كبير، إن أساس مشكلة القشرة هو اختلال توازن ميكروبات (النبيت أو الفلورا) .
في فروة الرأس حيث يوجد فطر متحول قد أصبح مؤديا وبالتالي يحفز استجابة مناعية .
ما لا يعلم الناس هو وجود فطور وخميرة وليس فقط بكتيريا حميدة على الجسم وداخله. إنها تساعد هذا الجسم كما الحال في التربة التي فيها الخميرة والفطور المفيدة وليس فقط البكتيريا المفيدة . فبدون هذه الخميرة او الفطورلا تستطيع النباتات غرس جذورها وامتصاص العناصر الغذائية ، إذا الفطور مهمة بقدر البكتيريا في أداء وظيفتها .
دون الفطور في التربة لا تتحلل المعادن لتمتصها جذور النباتات ، يتغذى هذا الفطر الذي ينمو على فروة الرأس على الليبيدات ( الدهون).
أي الدهون أو الزهم  وهي المادة الدهنية التي تفرزها الغدد الزيتية الموجودة حول بصيلات الشعر .

بصيلات الشعر

لكن هذا الفطر لا يحب جميع أنواع الدهون، بل الدهون المشبعة فقط انه يحب التغذي على الشحوم الثلاثية ولا يحب أحماض أوميغا 6 الدهنية التي تسبب الالتهابات ، شخصيا لا أحب تناول أوميجا 6 الدهنية بل الدهون المشبعة لأن أحماض أوميجا 6  هي دهون مسببة الالتهابات المأدية ل ما وراء القشرة .

 

ما وراء القشرة, القشرة هي حال إلتهابية في فروة الرأس وهي الجزء البسيط الطاهر من مشكلة أصلها في النبيت الجرثومي المعوي .

انما يؤثرعلى الأمعاء و يؤثر على الجلد وغيرها الكثير ، القشرة عرض لابد أن يرتبط بالعديد من الأشياء مثلا :
كثيرا ما تظهر القشرة بعد تناول المضادات الحيوية ،هذا بالرغم من أن هذه المضادات هي داخل الجسم وتقتل النبيت الدقيق في الأمعاء, إلا أنها تسبب مشكلة عامة في الجلد ،يتكرر الأمر عند تناول مضادات الحيوية أيضا التي تقتل البكتيريا فيؤدي إلى عدوى فطرية قد تكون في الفم , إن التأثير على موضع واحد في الجسم لا يعني أنه يمتد ليؤدي مواضع اخرى .
اشتقت المضادات الحيوية البكتيريا وحسب دون الفيروسات أو الفطور أو الخميرة ، هذا من المهم جدا فهم الميكروبيوم .
لدينا كثير من أنواع الميكروبات المختلفة التي تنمو في الأمعاء وعلى الجلد ،بعض هذه الميكروبات كالبكتيريا تحافظ على توازن الفطور والخميرة ، إن أزلنا هذه البكتيريا فيمكنللفطور والخميرة أن تنمو بمعدل مرتفع جدا .

ما الذي يمكن أن يكون حلا جيدا لمشاكل القشرة برايكم ؟

لما لا نعيد البكتيريا للجلد ؟

العلاجات :

يرتكز على إعادة النبيت الدقيق (الميكروبات المفيدة ) لينضبط الفطر المسبب للقشرة .وينصح الحصول على هذا الميكروب من الكيمتشى ما نستخدمه هو عصيره أي السائل فقط دون الملفوف.
نخلط ملعقة شاي واحدة منه مع بعض الماء, وعند الاستحمام وبعد غسل بالشامبو والانتهاء نضع هذا المحلول ممدد على فروة الرأس و نفركها به ثم ننتظر 15 دقيقة ثم غسله وشطفه جيدا هذا يعيد البروبيوتيك إلى فروة الرأس .

هناك خيارات علاجية أخرى :

ملعقتان صغيرتان من زيت الزيتون وملعقة صغيرة من زيت جوز الهند الذي يحتوي على حمض اللوريك الجيد كمضاد للفطور. يمكنكم دلك فروة الرأس بهذا المزيج قبل النوم ثم تستيقظون وتستحمون لتنظيف شعركم .

توجد علاجات أخرى تختلف عن إعادة البروبيوتيك لفروة الرأس

يمكنكم استخدام زيت شجرة الشاي الممدد أو زيت الثوم الممدد أو زيت الاوريجانو الممدد ، توجد الكثير من الأشياء المختلفة التي يمكن استخدامها كمضاد حيوي طبيعي ليس له آثار جانبية.

الأمر الآخر الذي أنصح به هو إصلاح الحمية الغذائية ,لأن عدم اصلاحها قد يجعل القشرة تعود دائما. اذا أن سبب القشرة هو اختلال التوازن في الأمعاء ، تحب الخميرة والفطور والكانديدا السكر وبالتالي فهي مدمنة على الكربوهيدرات .
تأملوا عمليات التخمير التي تنتج الكحول والخل واللبن ، فجميع عمليات التخمير هذه تخمر الكربوهيدرات اي السكر .

إذا ما هي الحمية التي ينبغي اتباعها ؟

حمية منخفضة الكربوهيدرات ليس فيها سكر . أيضا انصحك باتباع حمية الكيتو إذ أن أحماض أوميجا 6 الدهنية فيها قليلة ،فلا ينبغي تناول زيوت الصويا أو الكانولا أو الذرة التي تسبب الكثير من الالتهابات . كثيرون ممن يتبعون حمية الكيتو تختفي القشرة لديهم دون فعل اي شيء اخر .

ما وراء القشرة

  • كذلك ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك مثل الساوركراوت والكيمتشي و لبن الكفير .
  • أيضا ينصح بتغيير الشامبو الذي تستخدمونه شامبو وبلسم نظيفين لا يحتويان على مواد كيميائية.
  • أخيرا ينصح بوضع فلتر مياه الاستحمام لأنه يزيل الكلور من المياه وربما الفلوريد أيضا , بعد الكلور في ماء الصنبور في المدن والفلوريد مهيجين شديدين للميكروبات الموجودة على سطح الجلد .

إن وضع فلتر جيد لمياه الاستحمام قد يجعل جلدكم يتحسن إلى جانب تحسين فروة الرأس وبشرة وجهكم .
ايضا قد تلاحظون تحسنا في في حب في حب الشباب واللون العام لبشرتكم  كل هذا يحدث ما وراء القشرة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى